د. صلاح رشيد الصالحي

(الكارثة) نهاية عصر برونز في الشرق الأدنى القديم 1200 ق.م

كتب بواسطة: Salam Taha on . Posted in د. صلاح رشيد الصالحي

تعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجوم
 

   كانت هناك ظاهرة مهمة في تاريخ الشرق الأدنى القديم  من الناحية التاريخية، فقد انتهى عصر البرونز (1300-1200) ق.م وبدأ عصر الحديد (1200-539) ق.م، وبذلك اختفى النظام القديم الذي تميز بهيمنة الممالك مثل مملكة حاتتي (في بلاد الاناضول)، والامبراطورية المصرية، ومملكة مايسينيا (في اليونان وسواحل شرق بحر ايجة)، فمع زوال المملكة الحثية، فقدت بلاد الأناضول الاتصال الدبلوماسي مع الممالك القديمة في مصر وبلاد الرافدين، وكنظرة عامة على منطقة الشرق الادنى قبل (1200) ق.م تظهر منطقتين جغرافيتين مختلفين: شرق البحر المتوسط، ​​وبلاد الرافدين، وشملت الأولى منطقة سوريا و فلسطين والأناضول والجزر والأراضي المتاخمة لبحر إيجة، وهذه الأراضي والممالك حكمت أو تأثرت بشكل مباشر أو غير مباشر من قبل القوتين العظميين في ذلك الوقت  المملكة المصرية (المملكة الحديثة)، والمملكة الحثية (في تركيا)، وأما المنطقة الجغرافية الثانية فتشمل المثلث في المناطق الداخلية وهي ثلاث ممالك: المملكة البابلية وتحكمها السلالة الكاشية في الجنوب، والمملكة الاشورية في الشمال، ومملكة عيلام في الشرق، وعند انتهاء فترة عصر البرونز حوالي ( 1200) ق.م، نرى  شرق البحر المتوسط تغير بشكل كبير فقد اختفت الممالك الكبيرة والدويلات الصغيرة، مثل المملكة الحثية، والممالك المايسينية، والمستوطنات في جزيرة قبرص وعدة مدن في منطقة سوريا وفلسطين مثل أوغاريت، وإيمار، وغالبية هذه الأماكن تعرضت للتدمير أو هجرها السكان واصبحت المدن والقصور خاوية على عروشها، بينما بقيت المملكة المصرية الحديثة على قيد الحياة، ولكنها فقدت سيطرتها على ممتلكاتها في سوريا وفلسطين والنوبة، وبدأت مصر تدريجياً تصبح دولة ضعيفة، وفقدت الاتصال الدبلوماسي مع بلاد الرافدين أو مع مدن شرق البحر المتوسط .

 

لاستكمال مطالعة المقال (اضغط هنا من فضلك)

الأستاذ الدكتور صلاح رشيد الصالحي

 تاريخ قديم

بغداد   2020

Comments powered by CComment

Lock full review www.8betting.co.uk 888 Bookmaker