الدكتور عامر عبد الله الجميلي

النقل والمواصلات في العراق القديم

كتب بواسطة: Site admin. Posted in الدكتور عامر عبد الله الجميلي

تقييم المستخدم: 0 / 5

تعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجوم
 

 

أ. د. عامر عبدالله الجميلي

كلية الآثار/ جامعة الموصل/ العراق

 

        اتت النصوص المسمارية العراقية القديمة بمختلف مضامينها على ايراد وذكر المفاهيم الجغرافية ذات العلاقة بجغرافية النقل والمواصلات، الى جانب المشاهد على الاعمال الفنية كالاختام المنبسطة والاسطوانية والمنحوتات والرسوم الجدارية التي اظهرت العديد من وسائط النقل التي استخدمها العراقيون القدماء في حياتهم اليومية فضلا عن استخدام بعضها في الحروب التي خاضوها.

        ولعل اهم ما وصلنا عن القوم في هذا الجانب ما يأتي:

- طرق النقل:

        هيأت الطبيعة للعراقيين القدماء طرقا جيدة من دون اية تكاليف في انشائها او صيانتها، اذ اشتهرت ارض بلاد الرافدين بخصوصيتها ووفرة مياهها وتنوع منتجاتها الزراعية والحيوانية الا انها تفتقر الى كثير من المواد الاولية ولاسيما خامات المعادن والاخشاب والاحجار الجيدة، فضلا عن بعض المواد الضرورية الاخرى من مواد الخام، كما اقتضت الحاجة الى تصريف الفائض من المنتجات الزراعية والحيوانية المصنعة في بلاد الرافدين عن طريق التجارة، وهو ما تطلب قيام الملوك والحكام العراقيين القدماء ومنذ اقدم العصور بانشاء الطرق والمسالك الداخلية والخارجية ووضع مخططات ومسارات جغرافية لتحديد مسالكها والمراحل بين المدن التي تمر منها او تقع عليها ولدينا الكثير من النصوص المسمارية التي توضح تلك المسالك والطرق التي استخدمها السكان انذاك في تنقلاتهم الداخلية والخارجية وكان بعض من تلك الطرق مائيا كما كان البعض الاخر بريا([1]) (ينظر مبحث الرحلات من الفصل الاول صفحة 27-39).

        وكما هو معروف فان تحديد مسالك الطرق البرية والنهرية كان يخضع الى عدة اعتبارات وعوامل طبيعية مهمة منها ما يتعلق بعامل البيئة الطبيعية من تضاريس ومناخ ومدى توافر المجاري المائية الصالحة للنقل، ومنها ما يخص توافر المواد الخام اللازمة وانواع السلع التجارية التي كانت تنقل عبر تلك الطرق والمسالك، فضلا عن الخبرة بمعرفة الطرق والمسالك ذوات المسافات الطويلة او المنافذ الوعرة والبعيدة، فقد كانت القوافل التجارية تلجأ احيانا الى استخدام المرشدين والادلاء المحليين الذين كانت لديهم معرفة بتتبع الطرق والمسالك البعيدة والقريبة([2]).

لمطالعة المقال كاملا ( أضغط هنا )

________________________________________________________________________________________________

([1]) الحمداني ، ، ياسر هاشم : وسائط النقل في العراق القديم ، رسالة ماجستير غير منشورة ، جامعة الموصل ، 2002 ، ص18.

([2]) الحمداني، المصدر السابق، ص19. وعن أشهر طرق الاتصالات الخارجية ينظر كذلك: طه باقر: مقدمة في تاريخ الحضارات، المصدر السابق، من صفحة 29-32.

Lock full review www.8betting.co.uk 888 Bookmaker